التخطي إلى المحتوى

هنأ الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، والمشرف العام على مشروع التأمين الشامل الصحي الشامل، الشعب المصري والحكومة المصرية بحلول عيد الأضحى المبارك، وإعلان مصر خالية من فيروس سي.

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية الذي عقد يوم الأربعاء الماضي، حيث استهل الاجتماع بتقديم الشكر للحكومة المصرية ممثلة في وزارة الصحة المصرية لماتم انجازه من مبادرات للقضاء على فيروس سي، مؤكدًا أن ما قامت به مصر يعد نقطة تحول للمنظومة الصحية في مصر، فتلك المجهودات والمسوح المجتمعية للفيروسات الكبدية آتت ثمارها حيث أصبحت مصر أول دولة في العالم تنجح في التخلص من فيروس سي.

واستعرض اجتماع مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية عدة محاور مثل منهجية تسعير الخدمات وآلية تكويد الخدمات داخل المنشآت الصحية، كما تم مناقشة تقييم العاملين بفرع الهيئة العامة للرعاية الصحية بمحافظة بورسعيد، وتناول أيضًا نتائج أعمال لجنة الموارد البشرية بالهيئة، كما تطرق الاجتماع إلى استعراض الحساب الختامي للهيئة العامة للرعاية الصحية عن العام المالي 2019/2020، وتم عرض نتائج أعمال مجلس إدارة هيئة التأمين الصحي الشامل.

وخلال الاجتماع، تم شرح فيديو تقديمي عن آلية تكويد الخدمات داخل منشآت الهيئة العامة للرعاية الصحية ؛ بما يسمح بوجود نظام مراقبة لآداء الخدمات بشكل لحظي، من خلال نظام مميكن موحد داخل كافة المنشآت الصحية التابعة لهيئة الرعاية الصحية، يسمح بالوقوف على مستوى آداء الخدمات الصحية المقدمة داخل أى منشأة صحية تابعة للهيئة، بما يساهم بمتابعة المستوى الخدمى والتعامل بحسم فى حال وجود أى قصور، كما تم استعراض خطة تسعير الخدمات الصحية خلال الفترة المقبلة.

ووجه السبكي الشكر لـكوثر محمود” نقيب التمريض، على نظام تقييم العاملين لطاقم التمريض،الذي أهدته للهيئة العامة للرعاية الصحية ليعد نظام ونموذج استرشادي يقوم بقياس كفاءة آداء الأطقم التمريضية وتقييمهم بناء عليه، بما سينعكس بالإيجاب على آداء أطقم التمريض بكافة المنشآت الطبية التابعة للهيئة. 

وكشف السبكي عن وجود فائض من الموارد الذاتية للهيئة العامة للرعاية الصحية بلغ مائة و33مليون جنيه، جاء ذلك أثناء استعراض الحساب الختامي للهيئة عن العام المالي 2019/2020، لافتًا إلى أن ذلك الفائض يعكس الالتزام بتطبيق كافة المعايير والضوابط المالية مع الالتزام بتقديم أفضل خدمة صحية ذات جودة عالية تليق بالمواطن المصري.

ولفت رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، إلى أن الهيئة سيكون لها فروع فى المحافظات المختلفة، لمتابعة تقديم الخدمات فى المنشآت التابعة للهيئة، مشيرًا إلى أن الهيئة تسلمت كل الأصول من جميع الهيئات التي كانت تملكها فى محافظة بورسعيد، فيما تم نقل ملكية هذه الأصول إلى هيئة الرعاية الصحية، يأتي ذلك تنفيذًا لتكليفات السيد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء في هذا الشأن.

وفي السياق ذاته، أعلن السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية والمشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، عن قرب تسلم مقر إقليمي للهيئة العامة للرعاية الصحية بمحافظة الأقصر لمتابعة إقليم جنوب الصعيد، وأشار إلى أن هذا المقر إهداء من محافظ الأقصر لهيئة الرعاية الصحية كحق انتفاع للهيئة، جاء ذلك بناء على الجولة التفقدية للسيد محافظ الأقصر بعدد من المنشآت الصحية بالمحافظة والتي تم تجهيزها استعدادًا للإطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل بها قريبًا، والتي أشاد خلالها بجودة وكفاءة الإنشاءات والتجهيزات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *